الرئيسية / تراجم / ترجمة / عرض
 
  الرئيسية     الجدول العام     الجدول الأبجدي     مصادر التراجم     البحث المتعدد     حول الموسوعة  

موسوعة أعلام الأندلس والمغرب
عيسى بن يوسف بن عيسى بن علي بن يوسف بن عيسى بن قاسم بن عيسى


الكتاب
العنوان  :  التكملة لابن الأبار، طبعة المكتبة الأندلسية التاريخية، مدريد، 1887- 1889،

الترجمة
الاسم  :  عيسى بن يوسف بن عيسى بن علي بن يوسف بن عيسى بن قاسم بن عيسى
الكنية  :  أبا الحجاج
اللقب  : 
عرقه  : 
الترجمة  :  627
النص  :  يوسف بن عيسى بن علي بن يوسف بن عيسى بن قاسم الملقب بالملجوم الأزدي. من أهل فاس يكنى أبا الحجاج تفقه بأبيه عيسى بن علي وروى عنه وعن أبي محمد عبد العزيز بن عامر الأسدي الفاسي من أصحاب أبي عمران بن أبي حاج الفقيه وعن عبد الجليل بن ابي بكر الربعي. وولي قضاء مدينة القرويين من فاس في أيام زناتة ثم صرفه عنها يوسف بن تاشفين في ولايته المغرب وولاه قضاء مكناسة الزيتون ثم قضاء الجماعة بمراكش. وغزا معه غزوات بالأندلس وبرأيه ورأي الفقيه أبي عبد الله بن سعدون القروي خلع وأبقى من أشارا عليه به من ملوك الفتنة بجزيرة الأندلس وكان رأسا في الفتيا والحديث والتقييد والآداب. حدث عنه ابنه موسى وقرأت بخط أبي زكرياء بن عصفور أنه توفي في ذي القعدة سنة اثنتين وتسعين وأربعمائة ومولده في ذي قعدة أيضا سنة سبع وعشرين وقيل ليلة عاشوراء سنة ثمان وعشرين وأربعمائة. فاسي أبو محمد عيسى بن الملجوم. روى ببلده عن أبوي الحجاج: أبيه، وابن يوسف الكلبي الكفيف، وأبي بكر بن عثمان بن مالك الحافظ، وأبي الطيب عبد المنعم بن من الله وأبي عثمان سعيد بن حدوس القيسي، وأبي عمران القشيري وأبي الفضل يوسف ابن النحوي، وأبي القاسم عبد الرحمن بن عبد الملك المعافري، وأبي محمد بن حسون بن تيدرت بن علي. ورحل إلى الأندلس في طلب العلم رحلتين، لقي في أولاهما بقرطبة حازما وأبا الحسين بن سراج وأبا عبد الله ابن فرج مولى الطلاع وأبا علي الغساني وأبا محمد بن عتاب، فقرأ عليهم وسمع وأجازوا له، وسمع علي أبي القاسم أصبغ بن المناصف صحيح البخاري؛ ولقي في أخراهما بإشبيلية أبوي عبد الله: الخولاني، وابن شبرين؛ وسمع عليه وأجازا له؛ وسمع بسبتة على قاضيها أبي عبد الله بن عيسى، وبأغمات وريكة على قاضيها أبي محمد سبط ابن عبد البر، وكتب إليه مجيزا من سبتة أبو علي بن سكرة، ومن سجلماسة بكار ابن عيسى الغرديس. روى عنه ابنه أبو القاسم عبد الرحيم، وأبو الحسن بن خليفة، وأبو الخليل مفرج بن سلمة، وأبو محمد بن فليح؛ وكان محدثا حافظا راوية مكثرا عدلا ثقة ضابطا فقيها ذاكرا للمسائل عارفا بالنوازل متقدما في علم الفرائض، جماعة للدواوين العتيقة؛ يذكر أنه ابتاع من أبي علي الغساني أصله من سنن أبي داود الذي سمع فيه من أبي عمر بن عبد البر، وهو أصل أبي عمر بمال جليل وكان قد صار إلى أبي علي بابتياعه من أبي عمر بعد أن نسخ منه أبو علي وقابل به وأتقن فرعه. استقضي بمكناسة الزيتون ثم بفاس ثم صرف، وأريد على معاودة القضاء فامتنع واستعفى فأعفي، وأقبل على نشر العلم وتدريسه واستمر على ذلك إلى أن توفي بفاس ليلة الأحد الحادية والعشرين من رجب ثلاث وأربعين وخمس مائة، وولد يوم الأثنين مستهل ذي قعدة ست وسبعين وأربعمائة.
مصادر  :  التكملة لكتاب الصلة لابن الأبار، طبعة BAH، . Madrid, 1887-89، جزءين، الخامس و السادس.

المجال الزمني
ولد  :  427
كان حيا  : 
كان حيا ق  : 
كان حيا ب  : 
توفي  :  492
توفي قبل  : 
توفي بعد  : 
عصره  :  542 - 484 المرابطي
عاصر  :  يوسف بن تاشفين

المجال الجغرافي
أصله من  :  فاس
ولد في  : 
نشأ في  : 
سكن  : 
توفي ب  : 
دفن ب  : 
رحل إلى  : 

المجال المهني
مهنه  : 
قاضي جماعة
نص المهن  :  ولي قضاء مدينة القرويين من فاس في أيام زناتة ثم صرفه عنها يوسف بن تاشفين في ولايته المغرب وولاه قضاء مكناسة الزيتون ثم قضاء الجماعة بمراكش.

المجال المعرفي
مروياته  : 
تراثه  : 
تخصصاته  :  كان رأسا في الفتيا والحديث والتقييد والآداب.
قائمة التخصصات  : 
محدث

المذهب والعقيدة
نص المذهب  : 
مذهب  : 
نص العقيدة  : 
عقيدة  : 

المدارسة
شيوخه  : 
تفقه بأبيه عيسى بن علي وروى عنه وعن أبي محمد عبد العزيز بن عامر الأسدي الفاسي من أصحاب أبي عمران بن بحث
تلاميذه  : 
حدث عنه ابنه موسى بحث





 |  فكرة وتحليل وإشراف على جمع المعطيات : مصطفى بنسباع - تصميم قاعدة البيانات والبرمجة : المهدي الشعشوع  |